انطلاق اللقاء التناظري لمديري التدريب التربوي

انطلقت يوم الأحد فعاليات الملتقى التناظري لمديري ومديرات التدريب الذي تستضيفه الإدارة العامة للتربية والتعليم في المنطقة الشرقية ممثلة في إدارة التدريب التربوي والابتعاث بحضور نائب وزير التربية والتعليم لشؤون البنين الدكتور حمد آل الشيخ، وبرعاية مشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم العام «تطوير للخدمات التعليمية» ويستمر لمدة ثلاثة أيام في فندق كورال بالخبر.
ويهدف الملتقى الذي يشارك فيه أكثر من «200» مختص في التدريب التربوي من قطاعي البنين والبنات في وزارة التربية إلى مناقشة واقع التطوير المهني في الميدان التربوي والتعرف على التوجهات الحديثة في التطوير المهني وتقديم نموذج لصناعة متقدمة للتطوير المهني، تستلهم أفضل الممارسات العالمية، وتستند إلى معايير الجودة والإتقان، للارتقاء بها إلى مستوى متقدم من الكفاءة والفاعلية، كما يسلط الضوء على برنامج التطوير المهني لمشرفي التدريب في الجامعات، بالإضافة إلى استعراض التجارب الميدانية المميزة في صناعة وإدارة عمليات التطوير المهني.
ويتضمن الملتقى عدداً من البرامج التدريبية كبرنامج التطوير المهني لمشرفي التدريب التربوي من الإعداد إلى التقييم، والتعريف بنظام نور للتطوير المهني، بالإضافة إلى صناعة التطوير المهني «نموذج مقترح»، وتشخيص واقع التطوير المهني «مشكلات وحلول».
ويقام على هامش الملتقى معرض لمشروع الملك عبدالله لتطوير التعليم يحتوى على عدد من الأركان التربوية المتخصصة في مجالات التربية والتعليم.
يذكر أن انعقاد الملتقى يأتي مع تزايد الاهتمام بالتطوير المهني للعاملين في الحقل التربوي والتعليمي، وإطلاق حزمة من البرامج المتنوعة التي تهدف إلى إكسابهم مزيداً من المعارف والمهارات في مجالات التربية والتعليم.

آخر اخبار

جميع الحقوق محفوظة للإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية © 1438
All Right Reserved-General Directorate of Education – Eastern province. © 2017
إدارة تقنية المعلومات - قسم الأنظمة الموحدة والبوابات