» نبذة عن الإدارة العامة للتربية و التعليم بالمنطقة الشرقية
رؤيتنا ( الريادة لبناء جيل مبدع).
رسالتنا ( تقديم خدمات تربوية و تعليمية ذات جودة عالية بموصفات عالمية و بمشاركة مجتمعية).
قيمنا (المواطنة * العدل * الإتقان * التنمية الذاتية * المسؤولية المجتمعية * العمل بروح الفريق)

يعتبر تأسيس وزارة المعارف عام 1373 هـ منعطفاً تاريخياً مهماً في مسيرة التربية و التعليم بالمملكة ، وذلك عندما تم تحويل مديرية المعارف العمومية التي تم إنشاؤها بأمر من الملك عبد العزيز رحمه الله عام 1344 هـ إلى وزارة . إذ يعتبر تأسيسها آنذاك من أبرز مظاهر النهضة التعليمية الحديثة في البلاد حيث أسندت مسؤولية هذا الجهاز الحيوي آنذاك لصاحب السمو الملكي الأمير فهد بن عبدالعزيز – رحمه الله - كأول وزير للمعارف الذي لم يقتصر اهتمامه على تطوير جهاز الوزارة فحسب ، بل امتد إلى تطوير وتحديث الأجهزة الإدارية بالمناطق حيث تم على أثرها افتتاح العديد من الإدارات التعليمية ومن ضمنها ( الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية ) بهدف الإشراف المباشر على تنفيذ السياسات و الخطط والبرامج التربوية والتعليمية ومتابعة سير هما والعمل على تطوير الإجراءات في إطار سياسة التعليم بالمملكة .

وفي ضوء ذلك التطور تبنت الوزارة في عام 1397 هـ تجربة جديدة تم بموجبها رفع مستوى إدارة التعليم بالمنطقة الشرقية إلى إدارة عامة ترتبط بها كل من إدارة تعليم الأحساء وإدارة تعليم الحدود الشمالية حيث دامت هذه التجربة لبضع سنوات ومن ثم تقرر فصل تعليم الحدود الشمالية عن تعليم الشرقية ، أعقبه بعد ذلك فصل إدارة تعليم الأحساء في عام 1405 هـ وربطهما بالوزارة مباشرةً واستمر الوضع كذلك حتى عام 1416 هـ .

و تمشياً مع النظام الأساسي للمناطق فقد تم ربط ادارتا التعليم في الأحساء وحفر الباطن بالإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية ربطاً تنظيمياً وإنشاء مجلس التعليم بالمنطقة الشرقية الذي واكبه تطور كبير في الهيكل التنظيمي للإدارة العامة للتعليم تمثل في التوسع الأفقي والرأسي بإيجاد العديد من الإدارات والأقسام والوحدات التي من شأنها تسهيل المهام الإشرافية والإدارية وتقديم الخدمات للمستفيدين .

وسعياً الى تحقيق الأهداف المرسومة جراء دمج الرئاسة العامة لتعليم البنات وإلحاق جهازها الاداري وجميع مدارسها بوزارة التربية والتعليم ، فقد بدأ الاشراف الفعلي على مدارس تعليم البنات بالمنطقة الشرقية مع بداية العام الدراسي 1432 / 1433 هـ ، لتصبح بعد ذلك ( الادارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية ) بقطاعيها ( البنين والبنات ) إدارة واحدة تواكب بذلك التطور الكبير الذي تشهده وزارة التربية والتعليم من خلال تنفيذ السياسات والخطط و البرامج الهادفة الى الارتقاء بمستوى التربية والتعليم في المملكة وفقاً لتوجيهات وطموحات القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الامين .

وتسعى الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية لتحقيق أهدافها العامة المتمثلة في المساهمة الفاعلة والمشاركة الإيجابية في تنفيذ سياسة التعليم بالمملكة وتحقيق أهداف العملية التعليمية وتنفيذ جميع الخطط و البرامج التربوية والتعليمية والإشراف عليها وتقويمها ومتابعتها ، وتقديم جميع الخدمات المساندة للعملية التربوية والتعليمية . وبالتالي تطمح الإدارة أن تحقق كناتج نهائي تعليماً متميزاً من خلال إعداد اجيال من الطلبة والطالبات القادرين على الاستفادة من العلوم والمهارات والتقنيات التي حصلوا عليها من خلال دراستهم وتطبيقها والاستفادة منها في حياتهم العلمية و العملية وغرس التوجيهات الإيجابية والقيم الإسلامية ليكونوا بذلك مواطنين صالحين و منتجين في مجتمعهم ، كما تسعى الإدارة جاهدة وفقاً للإمكانات المادية والبشرية المتاحة لها من تطوير التعليم وبرامجه وتحسين البيئة التربوية و التعليمية ، والتأكيد على جودة التعليم والخدمات التي تقدمها إلى جميع المستفيدين من الطلبة والطالبات البالغ عددهم عام 1434 / 1435 هـ ( 421792) طالباً وطالبة ومن المعلمين والمعلمات ( 34042 ) معلماً ومعلمة بالإضافة الى عدد ( 4625 )إدارياً مساعداً وإداريةً مساعدة في 2199 مدرسة، وإلى أولياء الأمور وكافة مؤسسات المجتمع واضعة في الاعتبار التفاعل مع الجميع بكافة الوسائل والطرق ليكون لهم الدور المشارك في تحقيق أهداف التعليم وتطويره

كما تسعى الإدارة جاهدةً في العناية والاهتمام بتربية وتعليم الطلاب الموهوبين والمتفوقين وذوي الاحتياجات الخاصة وذلك بتقديم البرامج التربوية والتعليمية والخدمات الخاصة من خلال المراكز المتخصصة بهم أو دمجهم في المراكز العادية.

ومن الأهداف الاستراتيجية التي تسعى لها الادارة في تحسين البيئة المدرسية والمرافق التعليمية هي التوسع في انشاء المباني والمجمعات المدرسية ذات الطابع الحديث وفقاً للخطط المعتمدة من قبل الوزارة التي تلبي احتياجات العملية التعليمية واستيعاب النمو ، والعمل على رفع مستوى العاملين والعاملات من خلال عقد الندوات وورش العمل واقامة الحلقات التدريبية ، بالإضافة الى تشجيع القطاع الخاص على المشاركة الفاعلة من خلال الاستثمار في المشاريع والمرافق التعليمية لتحسين وتطوير الخدمات التربوية والتعليمية في جميع مدن ومحافظات المنطقة أملاً في تحقيق الرؤى والأهداف المنشودة من خلال العمل بمقتضى الرسالة والقيم التي تعمل من اجلها الادارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية.

روابط هامة
تعليم الإحصاء
مركز احصاءات الأمم المتحدة
مركز بيانات الأمم المتحدة
مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات - السعودية
مركز الاحصاءات العربية
وزارة المالية - السعودية
مركز الاحصاءات الامريكي

جميع الحقوق محفوظة للإدارة العامة للتربية و التعليم بالمنطقة الشرقية © 1435
All Right Reserved-General Directorate of Education – Eastern province. © 2014
إدارة تقنية المعلومات – قسم خدمات البوابة الإلكترونية